روح المهرجان

 :الأهداف

.لاكتشاف أو إعادة اكتشاف المغاربة للثقافة التي هي لهم ، وتمكينهم من الولوج الى هذا التنوع الفني والفكري والروحي-

.إعطاء صبغة دولية للصورة الإيجابية للإسلام، من خلال لغة عالمية منفتحة  و من خلال السلم الذي يحمله الطريق الروحي: التصوف-

.من خلال هذه التظاهرة تعزيز وضعية المغرب في الحوار بين الثقافات، عبر بناء قنطرة تصل  بين الشرق والغرب-

التساؤل عن دور التصوف في العالم اليوم، وكيفية ربط الروحانية بالمقاولة، وبالبيئة، وبالعمل الاجتماعي؟ كيف يمكن للروحانية والتصوف أن يصبحوا فاعلين في التنمية البشرية؟-

.التعريف بالثراء الفني الذي أسهم فيه التصوف: الرسم والخط، والغناء، والموسيقى، والأفلام الفنية والكتب والمعارض-

.التعريف بالفنانين والمفكرين المعاصرين-

توفير منبر التعبير للفنانين المغاربية والعالميين العاملين في نهج روحي لإثراء الإبداع الفني والفكري، واستكشاف الفنون والمشاريع الثقافية والاجتماعية الجديدة التي تعمل من أجل الحوار بين الثقافات، التنمية البشرية-

.الحضارية